انعقاد أعمال منتدى تعزيز جهود مكافحة الفساد بالدول العربية

مباشر (اقتصاد) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 
مباشر: عقدت في القاهرة اليوم الاثنين، أعمال المنتدى العربي الخاص بعنوان "تعزيز جهود مكافحة الفساد واقع وتحديات"، الذي تنظمه الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، بالتعاون مع هيئة مكافحة الفساد الفلسطينية، ومكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة، وذلك على هامش الدورة الخامسة لمؤتمر الدول الأطراف في الاتفاقية العربية لمكافحة الفساد.

وشارك في أعمال المنتدى وفد من المملكة برئاسة رئيس هيئة الرقابة ومكافحة الفساد، مازن بن إبراهيم الكهموس، وفقا لوكالة أنباء السعودية "واس".

وتناول المنتدى عدة جلسات عمل، حيث ناقش "أثر تنفيذ الإستراتيجيات الوطنية لمكافحة الفساد"، بهدف تعزيز الحوار والتعاون بين مختلف الأطراف المعنيين من البلدان العربية لتبادل وجهات النظر بشأن التحديات التي تواجه الدول الأطراف في الاتفاقية العربية لمكافحة الفساد في تقييم أثر الإستراتيجيات الوطنية للوقاية من الفساد ومكافحته، والاستجابات الممكنة من المنظور الدولي للاستفادة من التجارب ذات الصلة في الدول العربية وغير العربية.

ووفرت الجلسة للدول الأطراف فرصة لمناقشة تداعيات التطورات الجارية في المنطقة العربية في رصد وتقييم أثر تنفيذ الإستراتيجيات الوطنية للوقاية من الفساد ومكافحته، فضلاً عن تبادل الأفكار والطرق الممكنة للقيام بذلك، كما أنها فرصة لتبادل الخبرات والممارسات الجيدة بين ممثلي الدول العربية من الجهات الحكومية وغير الحكومية، والخبراء المستقلين والممثلين عن جهات مانحة ومنظمات إقليمية ودولية.

كما شمل جدول أعمال المنتدى جلسة حوارية بعنوان "توظيف التكنولوجيا في الوقاية من الفساد ومكافحته"، حيث تهدف الجلسة إلى تعزيز الحوار بين مختلف الأطراف المعنيين من البلدان العربية لتبادل وجهات النظر والخبرات المتاحة بشأن دور التكنولوجيا والتوجه نحو الرقمنة في المنطقة العربية وأثره في جهود الوقاية من الفساد ومكافحته في إطار منظم.

وتضمن جدول أعمال المنتدى كذلك جلسة بعنوان "تعزيز دور القطاع الخاص في مكافحة الفساد في الدول العربية"، حيث تهدف هذه الجلسة إلى تعزيز الحوار والتعاون بين مختلف الأطراف المعنيين من البلدان العربية لتبادل وجهات النظر بشأن التحديات المستجدة في المنطقة العربية لتعزيز دور القطاع الخاص في مكافحة الفساد والاستجابات الممكنة من المنظور الدولي للاستفادة من التجارب ذات الصلة في الدول العربية وغير العربية.

ووفرت الجلسة للدول الأطراف فرصة لمناقشة تداعيات التطورات الجارية في المنطقة العربية في دعم جهود القطاع الخاص في مكافحة الفساد؛ وتبادل الأفكار والطرق الممكنة لتعزيز النزاهة داخليًا في الشركات الكبيرة والمتوسطة والصغيرة.

للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا

تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام

ترشيحات

الجيش الإسرائيلي يقصف منطقتين طالب بإخلائهما في رفح الفلسطينية

صندوق النقد يتوقع تراجع إيرادات قناة السويس العام الجاري لـ6.8 مليار دولار

صندوق النقد يرفع توقعاتها للحصيلة الدولارية المتوقع لمصر إلى 107.3 مليار دولار

أخبار ذات صلة

0 تعليق