سلاح كلوب ينقلب ضده.. ليفربول يتعادل مجددا أمام كريستال بالاس

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

للمرة الثانية على التوالي، ليفربول تعادل مع كريستال بالاس بهدف لكل فريق في ختام مباريات الجولة الثانية من الدوري الإنجليزي على ملعب آنفيلد.

سجل لكريستال بالاس ولفرد زاها وتعادل لليفربول لويس دياز.

كريستال بالاس حصد نقطته الأولى في الدوري بعد الهزيمة أمام أرسنال في الجولة الأولى.

ورفع ليفربول رصيده للنقطة الثانية بعد التعادل في المباراة الأولى أمام فولهام.

التشكيل

بدأ الأورجوياني داروين نونيز أساسيا مع ليفربول للمرة الأولى في الدوري.

وغاب الثنائي جويل ماتيب وإبراهيما كوناتي عن الفريق بسبب الإصابة.

وعوض هيرفي إيليوت المصاب تياجو ألكانتارا والذي من المتوقع غيابه لمدة قد تصل إلى ستة أسابيع.

وعاد نابي كيتا من الإصابة ليتواجد على مقاعد البدلاء.

أحداث المباراة

ظهر واضحا منذ بداية المباراة اعتماد ليفربول على الكرات العرضية مع وجود داروين نونيز داخل منطقة الجزاء.

بدأها أرنولد بعرضية أولى في الدقيقة الثانية ليخرج جوايتا من مرماه ليبعدها وتتهادى أمام ميلنر الذي سدد فوق العارضة.

الظهير الإنجليزي عاد مجددا ليلعب كرة عرضية إلى نونيز الذي أهدر فرصة مؤكدة من داخل الست ياردات في الدقيقة التاسعة.

أكبر مصادر خطورة ليفربول استمرت من أرنولد الذي لعب عرضية لصلاح في الدقيقة 22 ليسددها بجوار القائم.

أرنولد عاد مجددا ليلعب كرة عرضية إلى صلاح ليلعبها برأسه وينقذها جوايتا في الدقيقة 30.

كريستال بالاس اعتمد على انطلاقات زاها خلف دفاع ليفربول ليتسلم الإيفواري تمريرة من إيزي نجح في إوداعها الشباك.

اللعبة ذاتها تكررت مرتين بعد ذلك ولكن أليسون نجح في التصدي في المرتين ليبقى ليفربول في المباراة.

ليفربول واصل الاعتماد على سلاحه الأكبر، صلاح يلعب عرضية إلى إيليوت في الدقيقة 43 لينقذها جوايتا، ويرسل فيليبس كرة طولية إلى نونيز الذي انفرد بالمرمى وسدد لتصطدم كرته بالقائم.

bcb451691a.jpg

ليفربول لعب 15 كرة عرضية في الشوط الأول بجانب 43 كورة طولية.

نونيز عاد ليهدر مجددا بعد ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني بعد تمريرة من هيرفي إيليوت.

مهاجم ليفربول الجديد عاد ليتصدر المشهد ولكن هذه المرة ببطاقة حمراء مباشرة في الدقيقة 57 بعد ضرب عنيف دون كرة ليواكيم أندرسن مدافع كريستال بالاس.

ونجح لويس دياز في إدراك التعادل مع الدقيقة 61 بعد سلسلة مراوغات وتسديدة قوية على يسار جوايتا.

تدخل بعدها يورجن كلوب بدخول كوستاس تسيميكاس وجوردان هندرسون وجو جوميز في مكان أندرو روبيرتسون وجيمس ميلنر وناثانيل فيليبس.

ورد باتريك فييرا بدخول أودسون إدوارد في مكان جوردان أيوو.

5f560cb1b1.jpg

ويلفرد زاها كاد أن يسجل الهدف الثاني بعد عرضية من ميتشل ولكن الإيفواري لم ينجح في تحويلها الشباك أمام المرمى الخالي.

تدخل كلا المدربين مجددا فدخل فابيو كارفاليو في مكان هيرفي إيليوت لليفربول، وأقحم فييرا الثلاثي ويل هيوز وميليفوفيتش وكريس ريتشاردس في مكان ميتشل وإيزي ودوكوري.

صلاح كاد أن يسجل هدف التعادل في الدقيةق 87 بعد تمهيد من لويس دياز وتسديدة من على حدود منطقة الجزاء جاورت القائم بقليل.

باقي المباراة لم تسفر عن جديد ليفقد ليفربول نقطتين جديدتين في أول جولتين من الدوري.

اقرأ أيضا:

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق