حوار مطول مع إبراهيم حسن عن "دلع" الجيل الحالي.. وعدم الاستفادة من التوأمين

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يرى إبراهيم حسن نجم الكرة المصرية السابق، بأن الجيل الحالي من اللاعبين المصريين "متدلع" على حد وصفه.

عن الجيل الحالي من اللاعبين، وعدم الاستفادة من خبراته وحسام حسن، ومحمد صلاح. تحدث إبراهيم حسن.

أجرى إبراهيم حسن حوارا مطولا، تحدث فيه عن كل شيء.

وكل ما يلي على لسان إبراهيم حسن:

"الجيل الحالي من اللاعبين (متدلع). تحس عنده صعوبة في الاستيعاب. عايز تعلمه إزاي ترمي رمية التماس. كيف يجب أن ينهي الموسم في مركز جيد. واضح إن الأكل فيه مشكلة؟ كنا بناكل زمان أكل صحي".

"من حظي السيء أنني حضرت مباراة مصر وروسيا في كأس العالم 2018. كانت أول مرة أحضر فيها مباراة للمنتخب وأنا لا ألعب. الجماهير المصرية كانت عظيمة وتشعر بأنك تلعب في مصر وليس روسيا، وبعد ذلك تجد الأداء مُحبط من اللاعبين. والمحبط أكثر أن يخرج المسؤولين ويقولون بأن المنتخب قدم المطلوب بأداء مشرف".

عدم الاستفادة من التوأمين

"مصر غير قادرة على الاستفادة من حسام وإبراهيم حسن، وغيرهما من الرموز. كخبرات وقدوة للأجيال الجديدة، كلها أشياء غير موجودة في الخطة الموضوعة، والاختيارات تحكمها الصدفة أو المجاملات".

"وقت ترشيحنا للمنتخب قالوا بأنهم يتخوفوا من تسببنا في مشاكل دبلوماسية. نحن الجهاز المصري الوحيد بعد الجوهري الذي تولى تدريب منتخب خارج مصر. لم نتلق تحذيرا واحدا من أي حكم وقت تولينا تدريب الأردن".

"أقسم بالله بأن أحد المسؤولين في اتحاد الكرة سابقا أخطرنا بأن المشكلة في استقدامنا تكمن في أنهم متخوفين من التعامل معنا (كأننا بنعض)، وفي علاقتنا بالإعلام. كلما يتحدثون يقولوا العصبية، راجعوا كل المدربين ستجدوهم كلهم يطردون بسبب العصبية أحيانا وهذا طبيعي".

"للأسف، حتى الآن نتخذ قراراتنا بالقلب وليس بالعقل. في النهاية يٌقدر الجمهور ذلك لأنهم يشعرون بصدق نواياك".

الأهلي والزمالك

"وقت انتقالنا من الأهلي إلى الزمالك، تحول البعض لتشجيع الزمالك. مجموعة من المشجعين كانوا يأتون بأعلام الأهلي ويشجعون الزمالك من أجلنا في مبارياتنا".

"مشكلة الزمالك في رجال الزمالك أنفسهم. من في الخارج يريد الفشل لمن في الداخل ليكون مكانه. عكس الأهلي، الآن يتواجد موسيماني؟ سيلتف الجميع خلفه. يوجد مشكلة أخرى بأن اللاعبين لا يشعرون بقيمة القميص الذين يرتدونه. سنواجه المقاولون؟ يااه متعقدين منهم، هنلاعب الترسانة؟ يااه محظوظين علينا. يصنعون مشاكل نفسية لأنفسهم من لا شيء".

"أحترم قرار رمضان صبحي بالانتقال إلى بيراميدز، لكني لا أتفق معه. تعرضت لهذا الموقف لاعبا ولم أقبل، لأن رمضان صبحي مازال صغيرا وكان يمكنه الاستفادة المادية مستقبلا، مع الحفاظ على جماهيريته".

إبراهيم حسن وحسام حسن

"لا يوجد لاعب حاليا في مصر مثل إبراهيم حسن بسبب التأسيس السيء. حتى أحمد فتحي لم يكن ظهير أيمن بالأساس ولكن تم توظيفه بهذا المركز. الآن ربما محمد هاني لديه القدرة لأن يكون جيدا، لكنه يحتاج معاملة خاصة وألا يعامل بالقطعة".

"قرار لو عاد بي الزمن سأغيره؟ العودة من أوروبا للأهلي، وترك تدريب الأردن للعودة للزمالك".

"من يلعب أفضل برأسه، هو أم حسام حسن؟ حسام. أي حاجة مين أفضل هختار حسام، عشان أنا أتمنى دايما يكون أفضل مني في كل حاجة".

"حتى الآن يختلط الأمر على البعض ويظن أنني حسام حسن. مش عارف أعمل ايه تاني بعد ما بقى عندي شعر".

"عٌرض علينا العودة لبيراميدز في الفترة الأخيرة، لكننا نحترم نادي الاتحاد السكندري وجماهيره".

محمد صلاح

"محمد صلاح مازال صغيرا ويستطيع الوصول لرقم حسام حسن. لاعب عظيم وأحبه جدا، لكن بصراحة أتمنى أن يواصل التهديف حتى يصل تحت رقم حسام بقليل".

video:1

أخبار ذات صلة

0 تعليق