صحفيون صوماليون يطالبون بالإفراج عن صحفي معتقل في بونتلاند

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اعتقلت وحدة استخبارات في منطقة بونتلاند (أرض البنط) شمالي شرق الصومال، الصحفي كيلوي أدان فرح، بسبب تغطيته لمظاهرة بتاريخ 26 ديسمبر/ كانون الأول في منطقة بونتلاند، شبه المستقلة، ضد ارتفاع التضخم، وفقًا لنقابة الصحفيين الصوماليين (SJS).

youtube/omkolthom

وقال محامي الدفاع لوسائل الإعلام إن التهم الموجهة إلى الصحفي "ذات دوافع سياسية" وطالب بسحبها، بحسب وكالة "الأناضول" التركية.

وبدوره، قال عبد الله أحمد مؤمن، الأمين العام لنقابة الصحفيين الصوماليين، إن "تقارير الصحفي أزعجت كبار المسؤولين في بونتلاند، وخاصة رئيس بونتلاند، ولهذا السبب يقبع كيلوي في السجن".

وأضاف مؤمن "إننا نحث سلطات بونتلاند على الإفراج الفوري وغير المشروط عن كيلوي والسماح له بممارسة واجباته الصحفية بحرية دون خوف".

وبحسب الوكالة، اعتقل، في الدولة الواقعة في القرن الأفريقي، 14 صحفيًا منذ بداية عام 2021، وفقًا لنقابة الصحفيين العمالية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق