التفاصيل الكاملة لواقعة "الإمام المزيف" في صلاة العيد.. محول من التربية والتعليم العام الماضي والأزهر يحيله للتحقيق

الموجز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

 

كشف الشيخ صالح عباس، وكيل الأزهر الشريف أن الطالب الذى انتشر له فيديو وهو يهرب من الشرطة لمحاولة إقامة صلاة العيد بنبروة بمحافظة الدقهلية، ثبت أنه محول من التربية والتعليم العام قبل الماضى، وأنه فى المرحلة الاعدادية لا الثانوية، وسوف يحال للتحقيق عقب العيد مباشرة، فهذا العمل مخالف لما دعى إليه الأزهر والأوقاف والإفتاء ومخالف لتعليمات مجلس الوزراء، وهو ليس بإماما ولم يصرح له بذلك وما رأيناه فى الفيديو لا يليق بطالب ينتمى للأزهر الشريف.

وقالت وزارة الأوقاف فى بيانا لها اليوم، إنه بتتبع الفيديو والمنطقة التى تم تسجيله بها تبين أنها بعيدة عن المساجد، وأن "بطل الفيديو" طالب فى الصف الثالث الثانوى الأزهرى يدعى "محمود.م.ا"، وتم إخطار الجهات المعنية للتأكد من صحة الواقعة واتخاذ الإجراءات القانونية.

وكان قد اعترف الشخص المقبوض عليه لمحاولته إقامة صلاة العيد بمنطقة نبروة فى الدقهلية، بأن بعض الصبية طلبوا منه إمامتهم فى الصلاة، وعندما شاهد سيارة الشرطة هرب.

وكانت صفحات موقع التواصل الإجتماعى "فيس بوك" مقطع فيديو لأحد الأشخاص تحت عنوان "إجرى ياشيخ"، حيث تم ضبطه، وتبين أنه مقيم بنبروة بالدقهلية لمخالفته قرار الحظر، وبمناقشته أشار إلى طلب بعض الصبية بمحيط سكنه أن يقوم بإمامتهم فى صلاة عيد الفطر المبارك فى ذات المنطقة محل إقامته، وفور علمه بمرور إحدى سيارات الشرطة فر هارباً خشية ضبطه.

أخبار ذات صلة

0 تعليق