بزيادة 8.3%.. السيولة النقدية بالسعودية ترتفع 164 مليار ريال في 2020

مباشر (اقتصاد) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مباشر - السيد جمال: سجلت السيولة النقدية بالمملكة العربية السعودية مستوى قياسي بنهاية عام 2020؛ مع ارتفاعها بنسبة 8.3% على أساس سنوي، وبزيادة قيمتها 164.13 مليار ريال عن مستواها في نهاية العام السابق.

ووصلت السيولة النقدية بالمملكة (عرض النقود 3) لأعلى مستوى تاريخي في نهاية 2020، بحسب رصد "مباشر" يستند لبيانات البنك المركزي السعودي "ساما"، مسجلة 2.149 تريليون ريال، مقابل 1.985 تريليون ريال في نهاية عام 2019.

وارتفعت قيمة السيولة 23.9 مليار ريال بالربع الأول من 2020 على أساس ربعي (بلغت 2.009 تريليون ريال)، وزادت 42.52 مليار ريال في الربع الثاني (وصلت لـ2.051 تريليون ريال)، وارتفعت بواقع 36.45 مليار ريال بالربع الثالث (سجلت بنهايته 2.088 تريليون ريال)، وارتفعت 61.25 مليار ريال (لتسجل بنهاية العام أعلى مستوى على الإطلاق 2.149 تريليون ريال).

وزادت السيولة النقدية بالسعودية في شهر ديسمبر/ كانون الأول بنسبة 0.48% على أساس شهري، وبارتفاع قيمته 10.27 مليار ريال عن قيمتها في نهاية نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي والبالغة 2.139 تريليون ريال.

وتجاوزت السيولة النقدية في المملكة حاجز الـ 2 تريليون ريال للمرة الأولى في شهر مارس/ آذار 2020؛ عندما بلغت بنهايته 2.009 تريليون ريال، مقارنة مع 1.968 تريليون ريال في الشهر السابق من العام ذاته.

وتخطت حاجز التريليون الأول للمرة الأولى في شهر يونيو/ حزيران من عام 2009م؛ عندما وصلت إلى 1.001 تريليون ريال، مقارنة مع قيمتها في الشهر السابق (مايو/ أيار) والبالغة 986.85 مليار ريال.

يشار إلى أن السيولة النقدية عبارة عن عرض النقود 3، ويتكون من إجمالي الودائع بالمملكة (الودائع تحت الطلب، والودائع الزمنية والادخارية، والأخرى شبه النقدية) إلى جانب النقد المتداول خارج المصارف.

ويتكون عرض النقود 3 من عرض النقود 1 ويشكل كلاً من النقد المتداول خارج المصارف إلى جانب الودائع تحت الطلب، فيما يتكون عرض النقود 2 من عرض النقود 1 بجانب الودائع الزمنية والادخارية، وأخيراً عرض النقود 3 يشمل عرض النقود 2 والودائع الأخرى شبه النقدية.

وقفزت قيمة عرض النقود 1 (النقد المتداول خارج المصارف+ الودائع تحت الطلب) بواقع 200.62 مليار ريال، وبزيادة نسبتها 15.6% بنهاية عام 2020 على أساس سنوي، ليصل إلى 1.489 تريليون ريال، مقابل 1.288 تريليون ريال في نهاية شهر ديسمبر/ كانون الأول من العام السابق.

ووصلت الودائع تحت الطلب إلى 1.283 تريليون ريال في نهاية العام الماضي، مقابل 1.099 تريليون ريال في نهاية 2019، بزيادة نسبتها 16.7%، فيما ارتفع النقد المتداول خارج المصارف إلى 206.28 مليار ريال مقابل 189.16 مليار ريال في العام السابق، بارتفاع نسبته 9%.

وبالنسبة لعرض النقود 2 (عرض النقود 1+ الودائع الزمنية والادخارية)، سجل ارتفاعا نسبته 9.66% بنهاية شهر ديسمبر/ كانون الأول الماضي، مسجلا مستوى 1.963 تريليون ريال، مقارنة مع 1.789 تريليون ريال في نهاية 2019، بزيادة قيمتها 172.86 مليار ريال.

وشهدت الودائع الزمنية والادخارية تراجعا بنهاية 2020 بنحو 5.5% وبما يعادل 27.75 مليار ريال، مسجلة 473.92 مليار ريال، مقابل 501.67 مليار ريال في نهاية العام السابق.

وانخفضت الودائع الأخرى شبه النقدية 4.5% وبما يعادل 8.74 مليار ريال بنهاية العام الماضي، لتبلغ 186.43 مليار ريال، مقابل 195.16 مليار ريال في نهاية 2019.

ترشيحات:

أصول صناديق الاستثمار العامة بالسعودية ترتفع 31% في عام 2020

البنوك السعودية ترفع استثماراتها بالسندات الحكومية 56.3 مليار ريال في 2020

تحويلات الوافدين بالسعودية ترتفع إلى 39.9 مليار دولار في عام 2020

الاحتياطي الأجنبي للسعودية يتراجع 9.2% بنهاية عام 2020

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق