إضراب جديد في الأرجنتين ضد السياسات التقشفية للرئيس مايلي

مباشر (اقتصاد) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

مباشر: نظّمت النقابات العمالية، اليوم الخميس، إضرابًا في الأرجنتين، هو الثاني في خمسة أشهر من حكومة الرئيس الليبيرالي خافيير مايلي، احتجاجًا على سياسة التقشف التي ينتهجها، في وقت أصدر فيه البنك المركزي الأرجنتيني أكبر ورقة نقدية لمحارية التضخم.

خلال الإضراب الذي يستمر 24 ساعة، تتوقف القطارات والحافلات وقطارات المترو عن العمل، من ناحية أخرى، ألغيت 400 رحلة جوية ما سيؤثر على 70 ألف مسافر وفق اتحاد النقل الجوي في أمريكا اللاتينية.

وفي 23 أبريل الماضي، تظاهر مئات الآلاف في بوينس أيرس ومدن أرجنتينية أخرى بدعوة من نقابات عمالية عدة احتجاجًا على سياسات مايلي التقشفية و"دفاعاً عن التعليم الجامعي العام المجاني"، في تحرّك اعتبرته الحكومة "مسيّسًا".
 

للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا

تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام

ترشيحات

التموين المصرية: توريد 900 ألف طن قمح محلي حتى الآن

مدبولي: ما يحدث في غزة عقاب جماعي.. والقطاع بحاجة لعقود لإعادة إعماره

"الضرائب " المصرية: غداً آخر مهلة لتقدير الإقرارات الضريبية للشركات

أخبار ذات صلة

0 تعليق