عضو بالبنك الفيدرالي: الولايات المتحدة قد تشهد تراجعاً سريعاً لمعدل البطالة

الوفد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال عضو في بنك الاحتياطي الفيدرالي إن سوق العمل في الولايات المتحدة من المرجح أن يتعافى سريعاً مع عودة المزيد من العمال الذين أجبروا على تقديم إجازات مؤقتة من وظائفهم ومع إبقاء جائحة فيروس "كوفيد-19" تحت السيطرة.

وتابع رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في ولاية سانت لويس "جيمس بولارد" خلال حلقة نقاشية افتراضية مع مسؤولي البنك المركزي الآخرين: "ديناميكيات سوق العمل أصبحت تختلف تماماً عن

الشكل الذي كان معتاداً خلال فترة الركود الاقتصادي".

وأضاف أن هناك الكثير من الاحتمالات بأن نتمكن من الحصول على نتائج جيدة إلى حد ما بالنسبة لسوق العمل، والاستمرار في الانخفاض السريع نسبياً في معدلات البطالة وبالتالي توقعات جيدة للاقتصاد الأمريكي".

وأوضح أن هناك تفاؤلاً بين المستثمرين حيال آفاق الاقتصاد بالنظر إلى أداء منحنى عوائد

سندات الخزانة الأمريكية في الأشهر الأخيرة.

وأشار إلى أن حزمة التحفيز المالي البالغ قيمتها ثلاثة تريليونات دولار، بالإضافة إلى السياسة النقدية التيسيرية للغاية ساعدت في دعم التعافي مع تحسن نتائج الرعاية الصحية بمرور الوقت.

وبينما تواصل الولايات المتحدة إضافة وظائف جديدة، ارتفع عدد الأشخاص الذين فقدوا عملهم بشكل دائم بنحو 345 ألف شخص في الشهر الماضي ليصل الإجمالي إلى أعلى مستوى في 7 سنوات عند 3.8 مليون شخص.

في حين انخفض عدد الأمريكيين الذين تم تسريحهم مؤقتاً بنحو 1.5 مليون إلى 4.6 مليون شخص.

أخبار ذات صلة

0 تعليق