«ساقية الصاوي» تواصل حفلاتها وتتحدى كورونا

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لاقتراحات اماكن الخروج

تستعد ساقية عبدالمنعم الصاوى لإحياء عدد من الحفلات خلال الأسبوعين القادمين، مع اتباع كافة الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا مع بدء الموجة الثانية، والالتزام بالتباعد الاجتماعى بين المقاعد وتقليل نسبة الحضور.

ولأول مرة تقف الفنانة لقاء الخميسى فى حفل غنائى على مسرح النهر، بقيادة المايسترو يوسف عباس وفرقته الموسيقية، الخميس 11 فبراير الساعة 7.30 مساءً.

«لقاء» ممثلة مصرية تخرجت فى «كلية التجارة» ثم «بمعهد الفنون المسرحية»، عملت بالتدريس فى جامعة 6 أكتوبر، بدأت حياتها الفنية بالعمل فى مجال الإعلانات، ثم عملت فى مسرحية «تحب تشوف مأساة» التى لمعت من خلالها بعد ذلك وعملت فى التليفزيون والسينما بأعمال عدة.

جانب من حفلات ساقية الصاوى

كان عام 2007 إعادة اكتشاف لها، خاصة بعد نجاحها فى مسلسل قضية رأى عام بشهادة الجمهور الذى اختارها فى استفتاء الإذاعة المصرية كأفضل وجه على الشاشة، كما قدمت دورا ناجحاً فى مسلسل راجل وست ستات بأجزائه العشرة، وأيضا مسلسل ناصر الذى عرض فى رمضان عام 2008 والتى جسدت فيه شخصية تحية كاظم زوجة جمال عبدالناصر. وعام 2012 نجحت بنجاح «الزوجة الرابعة» بدمها الخفيف والمرِح.

من جانبه يعود فريق بلاك تيما بحفل فى عيد الحب، السبت 13 فبراير، على مسرح النهر، وهو الباند الذى تأسس عام 2004 ويضم أمير صلاح الدين، أحمد بحر، محمد عبده. كانت البداية بورشة عمل لكلمات وألحان أغنياتهم التى سيقدمونها عبر فريقهم الغنائى «بلاك تيما».

يتميز الفريق بتقديم أنواع موسيقية مختلفة مثل: ريجى - بلوز - جاز - راب - هيب هوب - خماسى (نوبى) - روك، مما جعل صوت موسيقاهم قريبا لكل الأذواق، بكلمات من قلب الشارع المصرى تعبر عن أفكار الناس بمختلف أعمارهم وطبقاتهم.

كما يحيى فريق «المبهجين» حفلا غنائيا على مسرح النهر، الجمعة 5 فبراير الساعة السابعة والنصف مساءً.

جانب من حفلات ساقية الصاوى

ومعروف أن «المبهجين» فرقة موسيقى عربية بروح مختلفة تهدف لنشر البهجة والطاقة الإيجابية ورسم الابتسامة على وجه الحضور من خلال تقديم قالب غنائى تمثيلى مبهج، يقود الفريق الفنان محمد طارق.

وتستقبل الساقية الليلة الخميس أيضًا حفل كوكب الشرق أم كلثوم فى حفلتين متتاليتين فى تمام السادسة والثامنة مساءً على مسرح النهر، وتغنى فيهما «أمل حياتى» و«الحب كله» وذلك فى إطار مشروع «أم كلثوم تعود من جديد» الذى يقدمه مسرح الساقية للعرائس.

يذكر أن مسرح العرائس تم إطلاقه بالساقية عام 2006 بمسرحية «الماسورة الكبيرة» للمهندس محمد عبدالمنعم الصاوى، كما تتشرف الساقية بعرض حفل سيدة الغناء العربى أم كلثوم بفرقتها الكاملة من خلال مسرح العرائس، وهو مشروع «أم كلثوم تعود من جديد» ويقدم عرضًا شهريًّا فى الخميس الأول من كل شهر.

ويواصل المطرب على الألفى نجم ذا فويس بروفاته اليومية استعدادًا لحفله، على مسرح النهر، السبت 6 فبراير.

ومعروف أن «الألفى» بدأ نشاطه منذ سن مبكرة من غناء فى الطفولة ثم فى كورال الجامعة وحاز على لقب سوبر ستار الجامعة بقناة السويس بعد حصوله على أفضل صوت على مستوى الجامعة أربع سنين متتالية. بدأ مشواره الاحترافى فى القاهرة عام 2007 من خلال فرق الشباب فى دار الأوبرا وغيرهم، اشتهر بغناء الشارات وتترات المسلسلات والأفلام.

وتستقبل الساقية أيضًا حفلا غنائيا لفريق سكيليتون، الأحد 7 فبراير، على مسرح النهر، وهو فريق مصرى يعيد أغنيات لتوينتى بيلوتس الفريق الأمريكى الذى بدأ فى كولومبوس- أوهايو، يقدمون أنواعا مختلفة من الموسيقى مثل «روك، بوب، إليكترو..». بداية الفريق كانت فى ٢٥ أكتوبر ٢٠١٨.

جانب من حفلات ساقية الصاوى

وتشمل حفلات فبراير أمسية موسيقية لفرقة «الخان»، الثلاثاء 9 فبراير، على مسرح النهر.

الفريق تأسس عام 2014 ليساهم فى إحياء التراث القديم والحديث ولذلك أطلق عليه اسم (فرقة الخان) وتعنى المحل أو المكان، وتتميز فرقة «الخان» بإيقاعاتها الموسيقية العربية.

وكذلك يقدم فريق «وودن باند» حفلا غنائيا، على مسرح النهر، الأربعاء 10 فبراير الساعة السابعة مساءً، ليقدموا وجبة موسيقى تمزج بين الشرقى والمزيكا الغربى.

بالإضافة لحفل «روك» لفريق أندروميدا، الجمعة 12 فبراير، وهو أقدم فريق روك فى مصر والشرق الأوسط، وقد سمى بهذا الاسم نسبةً إلى مجرة أندروميدا الفضائية أقرب المجرات إلى كوكب الأرض، وهو سكندرى المنشأ تأسس عام 1987 على يد عازف الكيبورد عمرو حسن وعازف الجيتار إيهاب القلعى.

وإيمانًا من الساقية بضرورة دعم المواهب الشابة تستضيف حفلا تحت عنوان «بيت السلطنة» بمشاركة 6 أصوات مميزة، الأحد 14 فبراير، على مسرح النهر، الأصوات هى محمد شطا، السيد رزق، منعم يوسف، آية خالد، نورهان المرشدى، شيماء ناجى.

وفى سياق متصل يحيى المطرب الموهوب أحمد فوزى حفلًا، الاثنين 15 فبراير، على مسرح النهر.

ومعروف أن «فوزى» مطرب مصرى بدأ الغناء بشكل احترافى فى عام ٢٠١١ من خلال فرقة «ورشة وطن» وصدرت له أغانى خاصة فيما بعد منها (واخد على خاطرك - من بعد الساعة ١٢ - ماتتكلمش- هعيش ملك) وغنى (دى مش فيونكه) من ألحانه وكلمات الشاعر عمرو حسن. وغنى أيضا أعمالا لمطربين آخرين لاقت نجاحًا منها (ابن آدم - مالى النهارده - لجسمك عطر).

  • الوضع في مصر

  • اصابات

    166,492

  • تعافي

    130,107

  • وفيات

    9,360

أخبار ذات صلة

0 تعليق