التخطي إلى المحتوى

قامت ” ميرهان كيلر ” عارضة الأزياء بالكشف عن الأزمة التي تخص تحرش اللاعب المصري المشهور ” عمور وردة ” حيث أفادت بأنها لم تتهم هذا اللاعب بأنه قد تحرش بها ، ولكن تعتبر أساس القضية هي السب والقذف والتشهير بها.

كشف ” ميرهان ” عبر موقع ” الروية ” الإماراتي أن الجميع ينظرون إلي القضية بأنها محاولة منها لمنع اللاعب من اللعب مرة أخري داخل صفوف المنتخب الوطني ،كما أن القضية مختلفة بأن السلوك قد يكون خاطىء لذلك يجب التوقف عن هذا الأمر.

كشف الموقع الرسمي الخاص بالموديل ” ميريهان ” من خلال موقع تبادل الصور والفيديوهات ” انستجرام ” بعض المحادثات بينها وبين اللاعب

كما أنها قد إتهتم فيها بعض لاعبي المنتخب الوطني المصري بالتحرش وعلى رأسهم اللاعب ” عمرو وردة “.

وتداول العديد من نشطاء مواقع التواصل الإجتماعي ” فيس بوك ” الصور التي تخص اللاعب ومحمود حمدي وميريهان.

وأعلنت بعض الصفحات بأن عمرو وردة والونش قاعدين لحد الساعة 2 بليل علي موقع الإنستجرام ليتنافسوا مين الى هيشقط البت الأول.

استياء رواد مواقع التواصل الاجتماعي من بعض لاعبي المنتخب المتهمين بالتحرش

قامت الموديل بنشر فيديو خاص بالـ Story ” عبر حسابها على انستجرام اعلنت من خلاله على الآتي :

قالت استنوا عليا بس شوية النهاردة افضى وهنزلكم حاجات هتسليكم جداً وهتحجزنكم وتقرفكم أكتر بس ده الواقع الى الجميع لازم يفهموا.

وأضافت الموديل أيضاً ” والله ياجماعة أنا أمبارح ده بالنسبة لي كان يوم حافل أول ما قمت نزلت الـ ستوري الجديدة إتفاجىء الناس دي ظهرت عندي.

وظهر في العديد من الفيديوهات على حساب اللاعب عمرو وردة وأيمن اشرف وأحمد كوكا ومحمود حمدي الونش  ، وبعض لاعبي المنتخب المصري.

كما أن اللاعب عمرو وردة دخل لها على الخاص وقال ” بوكسينج هاهاها ”

وجاء التعليق على البوست الخاص بها فيما يتم التعليق عليه من قبل اللاعب محمود حمدي الونش على البوست الخاص بها لكي يحمل لها رسالة علامات الإعجاب  ، وجاءت العلامات بصحبتها قلب على الشات.

وأوضحت ميرهان أيضاً ، فجأة وراها على طول الرسايل بدأت

وأكدت أنا دايماً بقوم بالرد على رسايلي بالخصوص لو مصريين علشان محدش يفهم او يقول واخدة في نفسها قلم.